إذاعة القرآن الكريم دليل الموقع تنزيل مواد مجانا
  في الموقع في القرآن بحث بحث متقدم

(50)
"ا ر ما اعي عليهن النس من سور الممتن"


ر الي الولى والاني:

وله تعالى: لا ينهام الله عن الين لم ياتلوم في الين الي ووله: نما ينهام الله عن الين اتلوم في الين الي زعم وم ن ها عام في جميع الفار ونه منسو ي السيف.

رنا ان ناصر ال: [ نا ان يو ] ال: نا ان اان ال: نا و ر النجاϡ ال: نا و اوϡ ال: نا مم ن عيϡ ال: نا مم ن ور عن معمر عن تا لا ينهام الله عن الين لم ياتلوم في الين ال: نستها: فاتلوا المرين ي وجتموهم وال يره: معنى اليتين منسو ي السيف اض هنا ال و جعفر ان جرير الري لا وجه [ لاعا ] النسΡ لن ر الممنين للمارين سوا انوا را و ير را ير مرم ا لم ين في ل توي لهم على الر راع و سلا و لال لهم على عور هل السلام. ويل على ل ي سما نت ي ر = رضي الله عنها = اض هنا (لما مت عليها مها تيل نت ع العزى المين هايا فلم "تل" هاياها ولم تلها "منزلها" فسلت لها عا رسول الله صلى الله عليه وسلم فنزلت هه الي فمرها رسول الله صلى الله عليه وسلم ن تلها منزلها وتل هيتها وترمها وتسن ليها) اض هنا .


ر الي الال والراع :

وله تعالى : ا جام الممنات مهاجرات فامتنوهن الي ووله: ون فاتم ي من زواجم لى الفار فعاتم الي ان رسول الله صلى الله عليه وسلم صال مري م عام اليي على ن من تاه من هل م ره ليهم ومن تى هل م من صاه فهو لهم وتوا ل التا فجات امر ع الفرا من التاȡ وفي تل المر لا وال:

ها: م لوم نت ع اض هنا .

والاني: "سيع" نت الار .

والال: "ميم نت" ر فنزلت فامتنوهن وفيما ان يمتنهن ه لا وال:

ها : الرار [ السلام .

والاني: الاستلاف ] لهن: ما رجن من ض زوج ولا ر [ عن رض ولا التماس ] نيا وما رجن لا ا لله ولرسوله اض هنا .

[ والال: الرو المور في وله ] ا جا الممنات يايعن فا ررن ل [ لم يرهن ليهم ] اض هنا . واتلف العلما هل ل ر النسا ليهم في ع الهن [ لفا ] و عموما

فالت اف ان ر رهن في ع الهن "لف" صري فنس الله تعالى رهن من الع واه في الرجال اض هنا .

وال اف لم يره صريا ل ان اهر العموم [ اتمال الع عليهن مع الرجال فين الله عز ] وجل روجهن عن عمومه وفر ينهن وين الرجال [ لمرين:

هما : نهن وات ] فروج ترمن عليهم.

والاني: نهن ر لوا وسرع [ تلا.

فما الميم ] على رها فمرو عليهم وال الاضي و يعلى: "نما لم [ ير النسا عليهم لن ] النس جاز ع التمن من الفعل ون لم يع الفعل . فما وله: [ وتوهم يعني ] زواجهن الفار ما نفوا يعني: المهر وها ا تزوجها مسلم فن لم يتزوجها ϡ فليس لزوجها الافر ي والجور: المهور ولا تمسوا عصم الوافر .

و زعم عضهم: نه منسو وله: والمصنات من الين وتوا التا اض هنا وليس ها ي لن المرا الوافر "الونيات" م لو لنا نها عام انت ا التايات "تصيصا" لها لا نسا ما ينا في وله: ولا تنوا المرات ووله واسلوا ما نفتم ي: ن لت امر منم هل العه من الفار مرت فسلوهم ما نفتم من المهر ا لم "يفعوها" ليم وليسلوا يعني المرين الين لت زواجهم م ممنات ا تزوجن منم من تزوجهن ما نفوا وهو المهر والمعنى عليم ن ترموا لهم الصات ما يرمون لم ون فاتم [ي] من زواجم لى الفار فعاتم ي: صتموهم في التال عو تى "نمتم" اض هنا فتوا الين هت زواجهم مل ما نفوا ي: عوا الزواج من رس النيم ما نفوا من المهر .

رنا سماعيل ن مϡ ال: نا عمر ن [ عي الله ال: نا ان اان ] ال: نا سا ن مϡ ال: نا ع الله ن مϡ ال: ني ي ال: [ نا ع الوها ] عن سعي عن تاɡ ال: ن ا فررن من المرين الين ينهم وين رسول الله صلى الله عليه وسلم عهϡ لى صا ني الله فتزوجوهن "عوا" صاهن لى زواجهن من المرين الين ينهم وين رسول الله صلى الله عليه وسلم عهϡ فا فررن من صا رسول الله صلى الله عليه وسلم لى فار ليس ينهم وين ني الله صلى الله عليه وسلم = عهϡ فتزوجوهن فصا [ المسلمون ] نيم عى زوجها من جميع النيم م اتسموا ع لߡ م نس ها الم ون لى ل ي عه عهه ومر تال المرين اف اض هنا .

ال: م ونا سو ن عامر ال: نا سرايل عن المير عن راهيم في وله واسلوا ما نفتم وليسلوا ما نفوا ال: هلا وم ان ينهم وين المسلمين صل "فا رجت امر من المسلمين ليهم عوا زوجها ما نف" وا رجت امر من المرين لى المسلمين عوا زوجها ما انف ال: الاضي و يعلى: وهه الام من ا المهر وه من الفار وتعويض الزوج من النيم و من صاޡ "وج ره على هل الر" منسو عن جماع من هل العلم و نص م ن نل على ها ول ال:ماتل ن سليمان: ل هلا اليات نستها ي السيف اض هنا .


     143 \ 158     


الأسئلة المتكررة  ..  أخبر صديقا  ..  اتصل بنا  ..  سجل الزوار  ..  سياسة الخصوصية

   
      القــرآن الكــريم
      عـلــوم القــرآن
      تفاســير القــرآن
      الــترجمـــــات
      فتاوى تتعـلق بالقـرآن
      تاريخ المصحف الشريف
      فهرست مصنفات التفسير
      آيـــة وحــديـث
      نماذج من الخط العربي
      تحميل خطوط المصحف
      مـواقـع المـجـمع
      مـــن نــحــن؟
      بـوابـة سـعـودي



أعلى الصفحة
جميع الحقوق محفوظة لمجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف