جائزة الموظف الأمثل في مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف

ضمن مبادرات القيم والأخلاق (خير أمة) التي يرعاها صاحب السمو الملكي الأمير/ فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة وانسجاماً مع توجيهات سموه لإدارات المنطقة وبناءً على توجيهات ومتابعة وإشراف معالي الشيخ الدكتور/ عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد المشرف العام على مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة وحرصاً من المجمع على تطوير العمل فيه وتشجيع الموظفين على الإنجاز والدقة والابتكار. أطلق المجمع مبادرة (تحسين الأداء الوظيفي) من خلال جائزة (الموظف الأمثل) لتأصيل ثقافة الأداء الأمثل لدى إدارات المجمع والتي فاز بها عدد من الموظفين بإدارات المجمع المختلفة. وقام فضيلة الأستاذ / طلال بن رازن الرحيلي الأمين العام للمجمع المكلف بتكريمهم في احتفال أقيم بهذه المناسبة صباح يوم الثلاثاء الموافق 5/5/1441هـ ، وبدأ الاحتفال بكلمة لفضيلته أشاد فيها بالدعم اللا محدود من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز والاهتمام والرعاية الذي يقدمانه للمجمع للاستمرار في أداء رسالته وتحقيق أهدافه وأثنى على المتابعة الشخصية للمجمع من قبل صاحب السمو أمير المنطقة وسمو نائبه ، وعلى الجهود المشكورة والإشراف المباشر على أعمال المجمع من قبل معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد. وأشار إلى أن رسالة هذه الجائزة توفير بيئة تساعد على خلق ثقافة التميز ونشرها بين الموظفين وتعزيز دوافع الأداء الوظيفي المتميز وتشجيع الموظفين على تطوير أعمالهم والارتقاء بأدائهم وحثهم على مواكبة التطورات العلمية والتقنية المتسارعة في مجال عملهم مما ينعكس على الأداء النوعي للموظفين. ثم توالت فقرات الاحتفال الذي اختتم بتوزيع شهادات الشكر وهدايا عينية للموظفين المتميزين تقديراً لتميزهم.