إذاعة القرآن الكريم دليل الموقع تنزيل مواد مجانا
لوحة المفاتيح العربية في الموقع في القرآن بحث بحث متقدم
النسخ المخطوطة من كتاب "نواسخ القرآن"
نواسخ القرآن > ترجمة الإمام ابن الجوزي رحمه الله > النسخ المخطوطة من كتاب "نواسخ القرآن"

النسخ المخطوطة من كتاب "نواسخ القرآن"

وصف النسخ المخطوطة

يوجد لدينا من كتاب "نواسخ القرآن" نسختان مخطوطتان فقط فيما وصل إليه العلم:


النسخة الأولى

في مكتبة (مدينة) الملحقة بمكتبة طبقبوسراي بتركيا، تحت عنوان "نواسخ القرآن" برقم (182\1)، قياس 14×19، في 136 ورقة، في كل صفحة خمسة عشر سطرا، يوجد على غلافها، أنها مكتوبة في القرن التاسع الهجري بقلم معتاد. وقد تبين لي بعد تكبير الفيلم، وبعد مقارنتها مع النسخة الثانية، سقوط ورقة من مقدمة الكتاب وورقة أخرى من وسط الكتاب، ووجود بياض في أربع صفحات، كما ظهر لي تكرار الصفحة الأولى بخط مختلف عن الخط الذي يستمر به الكتاب إلى النهاية، وسوف أشير إلى ذلك كله في الهوامش إن شاء الله.

والجدير بالذكر، أنه يوجد في الورقة الأولى منها ختم للمكتبة المحمودية بالمدينة المنورة الأمر الذي يوحي بأنها أصلا من المدينة المنورة، ويؤكد هذا ما وجدته في مجلة "المجمع العلمي العربي" الصادرة بدمشق سنة (1928م) في جزئها الثامن، ص758، أن كتاب "نواسخ القرآن لابن الجوزي" يوجد في المكتبة المحمودية بالمدينة المنورة ضمن نوادر مخطوطاتها. وينقل ذلك أيضا صاحب كتاب مؤلفات ابن الجوزي عن بروكلمان (199) عند ذكر هذا الكتاب.

وقد قمت بتصوير هذه النسخة من معهد المخطوطات بجامعة الدول العربية بمصر خلال رحلتي العلمية عام 1398، وتجد هذه النسخة مكبرة اليوم في مكتبة قسم الدراسات العليا بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة.


النسخة الثانية:

فأما النسخة الثانية للكتاب فقد وجدناها في مكتبة خدابخش ببنكبور، الواقعة في ولاية يتنا، شمال شرق الهند وذلك تحت عنوان "الناسخ والمنسوخ" وتقع برقم 18\1481، عدد أوراقها حسب ما كتب في فهرس المكتبة المذكورة (145) ثم بدا لي بعد تكبيرها وبعد المقارنة بينها وبين النسخة الأولى وجود نقص كبير في وسط الكتاب، حيث لم أجد في الميكروفيلم إلا (91) ورقة فقط وإنما كان هذا النقص من النساخ، لا من المصورين، بدليل أن بداية النقص كانت في وسط الصفحة حيث توجد العبارات التي لا صلة بينها متلاصقة في سطر واحد. وسوف أشير إلى أماكن النقص في الهوامش إن شاء الله. وذكر في فهرس مكتبة خدابخش أن هذه النسخة مكتوبة في القرن الثاني عشر من الهجرة تقريبا وقياسها 4×6.5سم و 5×8.5 سم في كل صفحة 19 سطرا وكتابتها جيدة، ولكن الفيلم كان رديئا جدا لذا تجد معظم أوراقها إما مسودة أو ساقطة العبارات أو ممسوحة غير واضحة.

وتجد هذه النسخة مكبرة اليوم في قسم المخطوطات بالجامعة الإسلامية بالمدينة. وقد قامت الجامعة بتصويرها، من نسختها الأصلية بالهند عام 1397. ويقول عبد الحميد العلوجي نقلا عن بروكلمان (199) أن هناك نسخة أخرى لهذا الكتاب في خزانة المرحوم مصطفى بن محمود العمري بالموصل ببغداد، ولكن مع الأسف بعد جهد طويل وبحث شاق في جميع المكتبات ببغداد، بل وبعد الوصول إلى عقر دار الوارثين لمكتبة مصطفى محمود العمري، لم أتمكن من الحصول عليها كما لم أتمكن من التأكد من وجودها أو عدمها، من إجاباتهم المترددة.

وقد أغناني الله بفضله بالنسختين الموجودتين، حيث كانت تغطي كل منهما نقص الأخرى ومساوئها غالبا.

وأما مختصر عمدة الراسخ الذي تكرر ذكره سابقا، فهو يقع في حجم صغير تبلغ أوراقه (14) فقط، وقد سقطت من الفيلم الورقة الرابعة وفي كل ورقة (33) سطرا ما عدا الورقة الأخيرة ففيها (19) سطرا. وكان من حسن الحظ الحصول على هذا الكتاب القيم الذي يغلب على ظني أنه مختصر لكتابنا هذا.

يقول المؤلف في مقدمته:

(أما بعد: حمدا لله ذي العز الرفيع الشامخ والصلاة على رسوله محمد ذي القدر المنيع الباذغ، فهذا حاصل التحقيق في علم المنسوخ والناسخ وقد بالغت في اختصار لفظه لأحث الراغبين على حفظه، فالتفت أيها الطالب لهذا العلم إليه وأعرض عن جنسه تعويلا عليه، فإن أنكرت زيادة بسط واخترت الاستظهار بقوة احتجاج أو ملت إلى إسناد فعليك بالكتاب الذي اختصر هذا منه وهو كتاب عمدة الراسخ) .

وقد استعنت بهذا الكتاب المختصر كثيرا في تصحيح الكلمات وتقويم العبارات وتحديد موقف المؤلف من دعوى النسخ في كل آية وردت فيه فلله الحمد.


الأصل في التحقيق ورمز النسختين:

وقد تبين لنا مما ذكر في أوصاف النسختين: أن أقدم وأوضح وأكمل النسختين الموجودتين لدينا هي النسخة الأولى المكتوب عليها "نواسخ القرآن" كما تبين لنا أيضا أنها أصلا وابتداء كانت في المدينة المنورة، فبناء على هذا وذاك جعلتها أصلا وأساسا في التحقيق، كما اخترت ما عليها عنوانا للكتاب، لما فيه من التصريح بكلمة القرآن فيومن من الالتباس بين الناسخ والمنسوخ في الحديث، والناسخ والمنسوخ في القرآن.

وكذلك جعلت رمز هذه النسخة "م" مشيرا إلى أنها مدنية، ورمز النسخة الثانية "هـ" مشيرا به إلى أنها هندية.


 سابق   صفحة 24 \ 158    تالي 


الأسئلة المتكررة  ..  أخبر صديقا  ..  اتصل بنا  ..  سجل الزوار  ..  سياسة الخصوصية

   
      القــرآن الكــريم
      عـلــوم القــرآن
      تفاســير القــرآن
      الــترجمـــــات
      فتاوى تتعـلق بالقـرآن
      تاريخ المصحف الشريف
      فهرست مصنفات التفسير
      آيـــة وحــديـث
      نماذج من الخط العربي
      تحميل خطوط المصحف
      مـواقـع المـجـمع
      مـــن نــحــن؟
      بـوابـة سـعـودي



أعلى الصفحة
جميع الحقوق محفوظة لمجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف